حصل بنك فلسطين على جائزة الشركة الرائدة في مجال علاقات المستثمرين – المشرق بناء على تصنيف جمعية الشرق الأوسط لعلاقات المستثمرين "ميرا" للعام 2017. والتي أثبت فيها البنك تميزاً وقدرة كبيرة على تطوير أدوات العلاقات مع المستثمرين، ونال الجائزة كأفضل المحترفين والشركات في مجال العلاقات المستثمرين – المشرق،  بناء على معايير تحقيق أفضل أداء مميز في ممارسات إدارة المخاطر وتبني معايير الحوكمة الرشيدة في إدارة الشركات.

 وجرى الاعلان عن الجائزة خلال حفل الدورة التاسعة للجوائز الذي أقيم خلال الشهر الجاري في إمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة تحت عنوان "هايبرلوب علاقات المستثمرين: قيادة التحول لفتح آفاق المنافع المستقبلية" حيث تسلم الجائزة مدير المكتب التمثيلي لبنك فلسطين في مركز دبي المالي العالمي، وبحضور  حشد من ممثلي الشركات المساهمة في الدول العربية، والمستثمرين والمحللين الماليين والاقتصاديين والإعلاميين في دولة الإمارات، كما حضرت وفود رفيعة المستوى من مختلف فروع جمعيات علاقات المستثمرين حول العالم.

ويجري كل عام اختبارات دقيقة لغربلة المرشحين للجوائز بناء على عدد من المعايير العالمية الرائدة مثل اكستيل وميرتشانتكانتوس وكومبريند، التي تمثل المعايير الرائدة في المنطقة التي تعبر عن الأداء المميز في هذا القطاع. حيث شملت فئات جوائز ميرا، أفضل العلاقات مع المستثمرين من الرؤساء التنفيذيين للشركات والرؤساء التنفيذيين لعملياتها في الشرق الأوسط، وأفضل العلاقات مع المستثمرين من الشركات والمسؤولين على مستوى البلد في المنطقة، والشركات التي حققت أفضل تحسن سنوي في العلاقات مع المستثمرين وأفضل تقرير سنوي، وافضل موقع الكتروني للعلاقات مع المستثمرين.

بدوره، أعرب هاشم الشوا، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لبنك فلسطين عن فخره لحصول البنك على هذه الجائزة، موضحاً بأن دائرة علاقات المستثمرين في بنك فلسطين تمكنت من تعزيز دور البنك وظهوره وتميزه بين الكثير من مؤسسات الاستثمار الدولية التي بدأت تتطلع الى البنك كأحد أهم الشركات الناجحة والمتميزة مع المستوى الاقليمي، حيث عملت الدائرة خلال فترة زمنية قياسية على تطوير أدوات مختلفة لمساعدة مساهمي البنك الحاليين والمحتملين على فهم الأفق المستقبلية لاستثماراتهم من خلال تقارير مختلفة وتطوير موقع الكتروني خاص بالمستثمرين، فضلاً عن التواصل الفعال والمستمر وتزويدهم بالمعلومات والاخبار الجديدة الخاصة بالبنك بشكل دوري.

كما أكد الشوا بأن هذه الجائزة تأتي تتويجاً لاستراتيجية فاعلة في العلاقة مع المستثمرين الحاليين والمحتملين، مشيرا الى أن التطور الذي حققه، يدفعه للمضي قدماً لتقديم المزيد من الأنشطة التي من شأنها تطبيق معايير عالمية في علاقات المستثمرين، مقدما شكره لجميع مساهمي البنك وعملائه وموظفيه الذين كان لانتمائهم وثقتهم الكبيرة دور بارز في حصول البنك على هذا الجائزة.