نظم بنك فلسطين والوطنية موبايل حفلا كبيرا لتسليم الطلبة الناجحين في الثانوية العامة جوائز الساعات المعتمدة ضمن الحملة التي أطلقتها الوطنية موبايل بالشراكة مع بنك فلسطين في تموز 2012، وذلك في فندق الارك ميد على شاطئ بحر غزة ، بحضور السيد علاء الدين ال رضوان نائب المدير العام لبنك فلسطين، ومساعدين المدير العام ورئيس دائرة العلاقات العامة والتسويق فى البنك ،بالاضافة الى ممثل شركة الوطنية موبايل السيد محمد الشريف مدير اداء وجودة المبيعات في الوطنية موبايل وعدد من مدراء الفروع وموظفين البنك ، بالاضافة الى حشد من الطلبة الرابحين في الساعات المعتمدة.


وبدأت مراسم الحفل بالنشيد الوطني الفلسطيني، ومن ثم بكلمة ترحيبية من نائب مدير عام بنك فلسطين السيد علاء ال رضوان ، الذي أكد خلالها على ان رعاية البنك السنوية للناجحين في الثانوية العامة، تأتي انطلاقا من اهتمامه المتواصل في قطاع التعليم، ليصبح تكريم البنك للناجحين في الثانوية العامة تقليدا سنويا للبنك، كما اشار الى اهتمام البنك بقطاع الشباب الذي شكل أيضا جزءا كبيرا من استثماراته طويلة الامد ضمن مجالات المسؤولية الاجتماعية، حيث أطلق البنك أكبر برنامج لتطوير الخبرات الشابة في الجامعات الفلسطينية من خلال برنامج زمالة الأكاديمي عبر ابتعاث اساتذة ومدرسين الى مؤسسات مرموقة عالميا لجلب خبرات جديدة ونقلها الى الاجيال الجديدة في الجامعات الفلسطينية، عدا عن تقديم منح جامعية للكثير من الطلبة المتفوقين والمحتاجين.


كما أشار ال رضوان إلى نشاط البنك بدعم الشباب في قطاعات الرياضة، عبر تنمية الاجيال القادمة لتكون قادرة على مواكبة المهارات الرياضية العالمية وذلك من خلال رعاية أندية الدرجة الممتازة، وأيضا من خلال رعايته ـلدوري بنك فلسطين للبراعم، ورعايته للأنشطة الثقافية ودعم المبدعين والمفكرين وذوي الافكار الخلاقة، وغيرها. مبينا بان دعم المسيرة التعليمية ورعاية الشباب والإبداع في هذا الوطن، شكلت جانبا أساسيا من سياسة البنك، وجزءا أصيلا من رسالته لدفع عجلة التنمية الاقتصادية إلى الأمام والنهوض بالمسيرة التعليمية للشباب الفلسطيني ليكونوا بناة فاعلين في كافة المجالات، قادرين على تحمل المسؤولية للنهوض بمجتمعنا في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والفنية وغيرها.


من الجدير ذكره انه تم تقديم مئات الساعات الدراسية المعتمدة المجانية في الجامعات والكليات والمعاهد الفلسطينية، لكافة الفائزين، كما تم تقديم هدية مالية تبلغ 50 دولاراً أميركياً لكل طالب متفوق مدخر في بنك فلسطين حصل على معدل 80% فأعلى.